طفلك في أول يوم روضة

تعد مرحلة دخول الطفل إلى الروضة ثاني انفصال عن الوالدين وعن الأم بالتحديد بعد الفطام، لذلك لابد من ‏تهيئة الطفل لتقبل الروضة والتحدث عنها والترغيب بها، وللوالدين دور أساسي في هذه المرحلة ‏الانتقالية وذلك من خلال: ‏

  • القيام بزيارة مع الطفل للروضة والتعرف إليها قبل هذا اليوم لتخفيف القلق والتوتر لديه ‏وشعوره بالأمان. ‏
  • تشجيعه على الذهاب إلى الروضة وذلك بشراء بعض الأغراض الجذابة ومشاركتها في ‏اختيارها. ‏
  • طمأنة الطفل بأنه سيعودون لآخذه إلى البيت ويجب اثبات ذلك حتى يثق بهم. ‏

     دائرة الأبحاث والدراسات

جديد المركز