مناقشة استكمال مشروع بناء شبكة تعاون وتواصل بين الجهات العاملة في مجال الطفولة المبكرة

ناقش ممثلو عدد من الوزارات والجهات العامة اليوم استكمال مشروع بناء شبكة التعاون والتواصل بين الجهات العاملة في مجال الطفولة المبكرة وآليات جمع المعلومات واستلامها من قبل منسقي الجهات المعنية وذلك في المركز الإقليمي لتنمية الطفولة المبكرة بدمشق.

وتركزت المناقشات حول كيفية تطوير عمل المنسقين وصولا إلى مأسسة العمل في مختلف مناحي المشروع وتسمية منسق من المركز لكل جهة بهدف تفعيل آلية التعاون والتواصل بين المركز والجهات المختلفة.
وأشارت كفاح الحداد مدير المركز الاقليمي لتنمية الطفولة المبكرة الى ضرورة توحيد جهود جميع الجهات لدعم الطفولة والنهوض بواقع الطفولة المبكرة من خلال ايجاد شبكة تواصل تكون قادرة على خلق الية عمل متكاملة تجمع الجهات الحكومية مع المنظمات الأهلية والإقليمية.
وأوضحت الحداد أن المركز يضع المشروع ضمن اولويات وأساسيات عمله للارتقاء بواقع الطفولة لافتة إلى أهمية توفير وتوثيق قاعدة بيانات عن الهيكل التنظيمي للجهة الممثلة بالمشروع والمديريات التابعة لها في المحافظات وتوثيق وحفظ البيانات والمعلومات التي تم جمعها ووضع آلية لتيسير تبادلها وتحديد صعوبات العمل والآليات المتبعة في حلها.
وقدمت المدربة في المركز وفاء شاهين عرضا عن المشروع وآليات التعاون بين مختلف الجهات بحسب طبيعة عملها بما يخدم أهداف المشروع وتحديد مهام وعمل المنسقين بجمع المعلومات عن الجهات التي تعنى في مجالات البحث العلمي والتدريب والطفولة والدراسات الاحصائية.
ويهدف المشروع الذي يأتي ضمن خطة المركز للعام 2013 إلى توحيد الجهود العاملة على تنمية ورعاية وحماية وتطوير الطفولة المبكرة وتطوير الاستراتيجيات في مجال الطفولة المبكرة محليا واقليميا.
وضم الاجتماع ممثلين عن وزارات التربية والتعليم العالي والصحة والثقافة والإعلام والأوقاف والشؤون الاجتماعية والإدارة المحلية والدولة لشؤون البيئة وهيئة التخطيط والتعاون الدولي والهيئة السورية لشؤون الأسرة وجامعة دمشق والاتحاد العام النسائي ونقابة المعلمين والمكتب المركزي للإحصاء.
ويعمل المركز الاقليمي لتنمية الطفولة المبكرة بدمشق بوصفه مركزا من الفئة الثانية في إطار الاتفاق بين وزارة التربية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونيسكو.

 وكالة سانا – تاريخ  22-5-2013

دمشق-سانا

جديد المركز